للتبرع للجمعية

الحلقة / المدرسة

مطابقة تامة


القائمة البريدية - إرسال لصديق
اشترك الان في القائمة البريدية القائمة البريدية - إرسال لصديق
البريد الإلكتروني

 
'مكنون' يلتقي بموظفي علاقات المراكز والمعاهد التابعة
عداد زوار هذه الصفحة: 661 طباعة الصفحة إرسال العنوان لصديق   شارك الموضوع على تويتر شارك الموضوع على فيسبوك شارك الموضوع على LinkedIn شارك الموضوع على Digg Del.icio.us شارك الموضوع على Technorati شارك الموضوع على StumbleUpon
 
في إطار تعزيز التواصل البناء
"مكنون" يلتقي بموظفي علاقات المراكز والمعاهد التابعة



التقى مدير إدارة العلاقات الموارد والمالية بجمعية تحفيظ القرآن بالرياض " مكنون" فضيلة الشيخ أيمن بن عبد العزيز أبانمي مساء الثلاثاء الماضي بمبنى الجمعية بموظفي العلاقات والموارد المالية في المراكز والمعاهد التابعة لمكنون, حيث اشتمل اللقاء على خمسة محاور رئيسة كان في مقدمتها تعزيز التواصل البناء بين الإدارة والمراكز، حيث ذكر أبانمي أن الجميع يعمل في قارب واحد، وأن الهدف الأسمى هو خدمة كتاب الله عز وجل، كما نوّه إلى بذل قصارى الجهود في خدمة كتاب الله بكل الطاقات والإمكانيات المتاحة .
وأشار في معرض حديثه إلى استمرارية هذا اللقاء كل شهرين، وأن يتم تبادل الخبرات والأفكار ومدارستها مع المراكز الأخرى والاستفادة من تجارب الآخرين، وحتمية التواصل الإيجابي مع المراكز  لإبلاغها بما يستجد في مجال العلاقات والموارد المالية.
وفيما يتعلق بالمحور الثاني أكد أبانمي على أهمية وضرورة تطبيق الهوية الجديدة وتوحيدها، لما في ذلك من عظيم الأثر في بناء صورة تكاملية عن الجمعية، وحتى تكون المراكز جزءاً من الصورة الذهنية للجمعية.
عقب ذلك تحدث رئيس قسم الإعلام الأستاذ عبد الله بن راشد الغريب عن الدليل الإجرائي للهوية الجديدة وكيفية تطبيقه, موضحا التزام جمعية "مكنون" بجميع مطبوعات الهوية على حسابها الخاص.
وحول تعزيز الشراكات الإعلامية أشار أبانمي في هذا المحور إلى أهمية اتفاقات الشراكة الإعلامية وأثره الملموس، ومدى استفادة المراكز منها، مؤكدا أن قسم الإعلام يلي هذا الجانب اهتماما بالغا كمبادرة ناشر، وأنه يضع خبراته وقدراته لخدمة المراكز عبر الظهور الإعلامي في بعض البرامج التي تراعاها الجمعية كبرنامج "اقرؤوا القرآن" بإذاعة القرآن الكريم، أو برنامج "أم القرآن" والذي سيبث بمشيئة الله تعالى في شهر رمضان المبارك لهذا للعام 1438هـ، أو برنامج "مكنون" والذي يبث حاليا على شاشة المجد.
وفي حديثه عن قسم التواصل وما يقدمه للمراكز والمعاهد أبان رئيسه الأستاذ مزيد بن إهلال الحربي أن الجمعية تسعى جاهدة في أن ترتقي بعمل المراكز في كافة الجوانب ذات العلاقة، وأنها على استعداد تام لتأثيث المكاتب الإعلامية للمراكز وطباعة منشوراتها، مع تكفّل الجمعية بطباعة لوحة المركز والمعرض، وختم حديثه بمقارنة نمو المكاتب بين عامي 1435 و 1437هـ.
وتطرق المحور الخامس لدور الاستقطاع وأهميته في رفد ميزانيات المراكز، حيث أشار الأستاذ هاني بن علي الشملاني رئيس قسم الاستقطاع إلى أن الاستقطاعات هي أحد سبل زيادة دخل المراكز، مبدياً استعداد القسم لاستقبال استقطاعات المراكز وتنظيمها وتسهيل الإجراءات البنكية لها، وذكر  الشملاني أن (95%) من المستقطعين المنتهية استقطاعاتهم يقبلون تجديدها، كما أن عدم متابعة الاستقطاعات يؤدي إلى انخفاضها بنسبة تصل ما بين (10-20%) سنوياً, وأن عدم وجود بيانات المستقطع تؤدي إلى خسارة  الاستقطاع بنسبة (98%).
وأعرب الشملاني عن استعداد القسم لتقديم خدماته للمراكز والتي تتلخص في تسويق الاستقطاعات وتنميتها، ومتابعة نزول الاستقطاعات شهرياً، وتعميد الاستقطاعات، ومعالجة الاستقطاعات المتعثرة وغير المعمدة، وفي ختام حديثه عبر عن أمله في أن تتجاوب المراكز التي لم تستثمر فرصة الاستقطاعات الشهرية، مبشراً أن الأمور ستتحسن للأفضل حسب الخطة الاستراتيجية التي وضعتها الجمعية.
وفي نهاية اللقاء فُتح المجال للحاضرين لتقديم ما لديهم من استفسارات وأسئلة والرد عليها، كما تم تزويد كل مركز بالهوية الجديدة "مكنون" على قرص مرن، وختم اللقاء بوجبة عشاء على شرف الحاضرين.
حضر اللقاء ممثلو مراكز الإشراف ومعاهد التدريب التابعة لجمعية "مكنون" وهم (الروضة و الغرب والوسط الجنوبي والوسط الشمالي والشمال والجنوب والشرق والدائري الشمالي والدائري الغربي ومعهد الحمودي و معهد إيفاد و معهد القاسم و معهد بصائر).










التاريخ: 03/04/1438
عداد زوار هذه الصفحة: 661 طباعة الصفحة إرسال العنوان لصديق   شارك الموضوع على تويتر شارك الموضوع على فيسبوك شارك الموضوع على LinkedIn شارك الموضوع على Digg Del.icio.us شارك الموضوع على Technorati شارك الموضوع على StumbleUpon